•·.·`¯°·.·• (حـيــاه ســعــيــدة) •·.·°¯`·.·•




اهلا بيك معنا عزيزي زائر منتدي حياه سعيدة
تفضل بالدخول اذا كنت من اسره المنتدي
او تفضل بالتسجيل
اذا كنت ترغب ف الاشتراك معنا وسنتشرف بيك كثيرا


او اعملها اخفاء وريح نفسك

•·.·`¯°·.·• (حـيــاه ســعــيــدة) •·.·°¯`·.·•

منتدى للحب والخير ويارب كل ايامكم تكون كلها حب وخير
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الليله السادسه عشر (16)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنه بلا روح
عـــضــو لامـــع
عـــضــو لامـــع
avatar

الهواية :
المهنة :
المزاج :
الدولة :
الاوسمة :
انثى الثعبان القوس عدد المساهمات : 209
تاريخ التسجيل : 14/03/2010
العمر : 27
mms :

مُساهمةموضوع: الليله السادسه عشر (16)   الجمعة أبريل 23, 2010 2:49 am

قالت دنيا زاد لاختها اكملى لنا الحديث عن هذا الصعلوك الثالث وما جرى له



فقالت شهرزاد حبا وكرامة لاجل مولاى واكملت حديثها قائلة : بلغني أيها الملك السعيد ذو الراى الرشيد



ان الصعلوك اخذ يخبر الصبية عما حدث له فى البحر وقال :ثم سميت الله وحاولت الطلوع على الجبل وصرت أتمسك

بالنقر التي فيه حتى أسكن الله الريح في تلك الساعة وأعانني على الطلوع فطلعت سالما على الجبل ولم يكن لي دأب

إلا القبة فدخلتها وصليت فيها ركعتين شكرا لله على سلامتي ثم إني نمت تحت القبة. فجائنى رجلا فى منامى يقول يا

ابن خصيب إذا انتهيت من منامك، فاحفر تحت رجليك قوسا من نحاس وثلاث نشابات من رصاص منقوشا عليها

طلاسم فخذ القوس والنشابات واقذف الفارس وارح الناس من هذا البلاء العظيم فإذا رميت الفارس فخذ القوس من

يده، وادفنه في موضعه. فإذا فعلت ذلك يطفو البحر ويعلو حتى يساوي الجبل، ويطلع عليه زورق فيه شخص غير

الذي رميته و يقصدك فاركب معه ولا تسم الله تعالى فإنه يحملك ويسافر بك مدة عشرة أيام إلى أن يوصلك إلى بلدك

وهذا غنما يتم لك إن لم تسم الله



ثم استيقظت من نومي، وقمت بنشاط وقصدت الماء، كما قال الهاتف وضربت الفارس فرميته فوقع في البحر ووقع

القوس من يدي فأخذت القوس ودفنته فهاج البحر وعلا حتى ساوى الجبل الذي أنا عليه فلم ألبث غير ساعة حتى

رأيت زورقا في وسط البحر يقصدني فحمدت الله تعالى فلما وصل إلي الزورق وجدت فيه شخصا من النحاس صدره

لوح من الرصاص، منقوش بأسماء وطلاسم. فنزلت في الزورق وأنا ساكت لا أتكلم فحملني الشخص أول يوم

والثاني والثالث إلى تمام عشرة أيام حتى جزائر السلامة ففرحت فرحا عظيما ومن شدة فرحي ذكرت الله وسميت

وهللت وكبرت فلما فعلت ذلك قذفني من الزورق في البحر ثم رجع في البحر




وكنت أعرف العوم فعمت ذلك اليوم إلى الليل حتى كلت سواعدي وتعبت أكتافي وصرت في الهلكات ثم تشهدت وأيقنت

بالموت وهاج البحر من كثرة الرياح فجاءت موجة كالقلعة العظيمة، فحملتني وقذفتني قذفة صرت بها فوق البر،

فطلعت البر وبت ليلتى على هذا الحال فلما أصبحت قمت أنظر أين أمشي فوجدت الموضع الذي فيه جزيرة صغيرة،

والبحر محيط بها، فقلت في نفسي كلما أخلص من بلية أقع في أعظم منها



فبينما أنا متفكر في أمري أتمنى الموت إذ نظرت مركبا فيها ناس. فقمت وطلعت على شجرة وإذا بالمركب التصقت

بالبر وطلع منها عشرة عبيد معهم مساحي فمشوا حتى وصلوا إلى وسط الجزيرة وحفروا في الأرض وكشفوا عن

طابق فرفعوا الطابق وفتحوا بابه، ثم عادوا إلى المركب ونقلوا منها خبزا ودقيقا وسمناً وعسلاً وأغناماً وجميع ما

يحتاج إليه الساكن وصار العبيد مترددين بين المركب وباب الطابق وهم يحولون من المركب وينزلون في الطابق إلى

أن نقلوا جميع ما في المركب



ثم بعد ذلك طلع العبيد ومعهم ثياب أحسن ما يكون وفي وسطهم، شيخ كبير هرم قد عمر زمنا طويلا وأضعفه الدهر،

حتى صار فانيا ويد ذلك الشيخ في يد صبي قد أفرغ في قالب الجمال حتى أنه يضرب بحسنه الأمثال أتوا إلى الطابق

ونزلوا فيه، وغابوا عن عيني. فلما توجهوا قمت ونزلت من فوق الشجرة ومشيت إلى موضع الردم



ونبشت التراب ونقلته وصبرت نفسي حتى أزلت جميع التراب فانكشف الطابق فإذا هو خشب مقدار حجر الطاحون

فرفعته فبان من تحته سلم معقود من حجر فتعجبت من ذلك ونزلت السلم حتى إنتهيت إلى آخره فوجدت بستانا وثانيا

إلى تمام تسعة وثلاثين وكل بستان أرى فيه ما يكل عنه الواصفون من أشجار وأنهار وأثمار وذخائر. ورأيت بابا

فقلت في نفسي ما الذي في هذا المكان، فلابد أن أفتحه وأنظر ما فيه ثم فتحته فوجدت فيه فرسا مسرجا ملحما مربوطا

ففككته وركبته فاذا به قد طار بي إلى حطني على بيت فى بغداد واخذ يهتز بى ويرفس حتى وقعت من عليه ورفسنى

بقوة حتى جائت قدماه فى صدغى وعلم بعدها ان عينى قد فقئت وفر مني فنزلت من فوق السطح فوجدت عشرة شبان

بالشارع فلما رايتهم قلت لهم انا غريب الا اجد من عندكم من يجلسنى فقالوا لى لا مرحبا بك ولا مجلس عندنا

فتركتهم حزين القلب باكي العينودخلت احدى الحمامات لانظف نفسى من الدم وحلقت ذقنى وربط عينى وصرت

صعلوكا واخذت اسر فى شوارع بغداد حتى وجدت هذين الإثنين العورين فسلمت عليهما وقلت لهما أنا غريب، فقالا

ونحن غريبان وهذه قصتى والسلام ، فقالت له عفوت عنك اذهب الى حال سبيلك فقال: لا أروح حتى أسمع قصة هؤلاء



فالتفت الصبية للخليفة وجعفر ومسرور وقالت لهم أخبروني بخبركم، فتقدم جعفر وحكى لها الحكاية التي قالها

للبوابة عند دخولهم انهم تجار غرباء فلما سمعت كلامه قالت وهبت بعضكم لبعض فخرجوا من البيت إلى أن صاروا

في الزقاق فقال الخليفة للصعاليك يا جماعة إلى أين تذهبون فقالوا ما ندري أين نذهب فقال لهم الخليفة سيروا وبيتوا

عندنا وقال لجعفر خذهم واحضرهم لي غدا، حتى ننظر ما يكون، فامتثل جعفر ما أمره به الخليفة. ثم أن الخليفة طلع

إلى قصره ولم يجئه نوم في تلك الليلة



فلما اصبح جلس على كرسي المملكة ودخلت عليه أرباب الدولة، فالتفت إلى جعفر بعد أن طلعت أرباب الدولة وقال

ائتني بالثلاث صبايا والكلبتين والصعاليك، فنهض جعفر وأحضرهم بين يديه



فأدخل الصبايا تحت الأستار والتفت لهن جعفر وقال لهن قد عفونا عنكن لما أسلفتن من الإحسان إلينا ولم تعرفنا فها

أنا أعرفكن وأنتن بين يدي الخامس من بني العباس هارون الرشيد، فلا تخبرنه إلا حقا فلما سمع الصبايا كلام جعفر



عن لسان أمير المؤمنين تقدمت الكبيرة وقالت يا أمير المؤمنين أن لي حديثا لو كتب بالإبر على آماق البصر لكان

عبرة لمن اعتبر



وهنا ادركت شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
golden eyes
نــائـبة الـمديـر العام
نــائـبة الـمديـر العام
avatar

الهواية :
المهنة :
المزاج :
الدولة :
الاوسمة :
انثى القرد العذراء عدد المساهمات : 2045
تاريخ التسجيل : 07/12/2009
العمر : 24
mms :

مُساهمةموضوع: رد: الليله السادسه عشر (16)   الأحد مايو 23, 2010 1:32 am








(̅_̅_̅_̅(̅_̅_̅_̅_̅_̅_̅ توقيعى اللى تحت دة _̅_̅_̅_̅()ڪے :






ShOSho



و
تبقى لغة العيون سراً لايعرفه أحد ولايفصح عنه لسان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جنه بلا روح
عـــضــو لامـــع
عـــضــو لامـــع
avatar

الهواية :
المهنة :
المزاج :
الدولة :
الاوسمة :
انثى الثعبان القوس عدد المساهمات : 209
تاريخ التسجيل : 14/03/2010
العمر : 27
mms :

مُساهمةموضوع: رد: الليله السادسه عشر (16)   الأحد يونيو 27, 2010 11:18 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الليله السادسه عشر (16)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
•·.·`¯°·.·• (حـيــاه ســعــيــدة) •·.·°¯`·.·• :: المنتدى الادبى :: القصص والروايات-
انتقل الى: