•·.·`¯°·.·• (حـيــاه ســعــيــدة) •·.·°¯`·.·•




اهلا بيك معنا عزيزي زائر منتدي حياه سعيدة
تفضل بالدخول اذا كنت من اسره المنتدي
او تفضل بالتسجيل
اذا كنت ترغب ف الاشتراك معنا وسنتشرف بيك كثيرا


او اعملها اخفاء وريح نفسك

•·.·`¯°·.·• (حـيــاه ســعــيــدة) •·.·°¯`·.·•

منتدى للحب والخير ويارب كل ايامكم تكون كلها حب وخير
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مازال الليل يعاندنى الجزء الخامس والسادس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
golden eyes
نــائـبة الـمديـر العام
نــائـبة الـمديـر العام
avatar

الهواية :
المهنة :
المزاج :
الدولة :
الاوسمة :
انثى القرد العذراء عدد المساهمات : 2045
تاريخ التسجيل : 07/12/2009
العمر : 24
mms :

مُساهمةموضوع: مازال الليل يعاندنى الجزء الخامس والسادس   الأربعاء ديسمبر 09, 2009 12:23 am

الجزء الخامس
==========

تركي: وش صار على موضوع طلال؟؟
ابوبدر: ماصار شئ
ثامر: كل ذا ديم تفكر بالموضوع مايحتاج كل هالوقت
ديم تطالعه بقهر: ومن قالك اني مافكرت.. فكرت وقررت
ياسر: يعني خلاص طلال بيصير ولد عمتي وزوج اختي؟
ام بدر: انتم وش فيكم على اختكم
ثامر: ايوووه علمينا قرارك ياام قرارات
ابوبدر: الزواج قسمه ونصيب
تركي: يعني رفضتي؟؟!!!!
ديم: ايه
ثامر: والله رفضتي؟؟..
ام بدر: خلاص ردينا عليهم وانتهى الموضوع
تركي: والله حسافه طلال انسان بحاله وماشاء الله سمعت انه ناوي يحضر الماجستير
ثامر: يباااا بنتك دلوعه
ابوبدر: الزواج مافيه غصب
تركي: اللحين عمتي عرفت بالسالفه؟
ام بدر: ايه قبل يومين كلمها ابوك
ثامر: يباااا بنتك مو صغيره عشان تقعد تتشرط وتتنقى بالخطاب
ديم وهي قايمه: اذا كنت قاعده على راسك وأنت اللي تكد علي تكلم
ابوبدر بعصبيه: ليش تقول هالكلام لاختك؟؟
تركي: هاذي مو اول ياثامر تسويها وانا قد حذرتك
ثامر: هذا رابع واحد ترفضه بدون سبب مقنع
ام بدر: حرام عليك اختك مو كبيره لهالدرجه
ابوبدر: قم اعتذر لها
ام بدر: اختك الكبيره المفروض تحترمها
ثامر: وش الفرق اللي بيننا سنه

دخلت غرفتها ورمت نفسها عالسرير وهي تصيح كلام ثامر جاء بالصميم وجرحها هاذي مو اول مره يقولها هالكلام المره الاولى كانت متماسكه اكثر لانها ماتوقعت انه يقصد لكن هالمره غير... لمن هدت شوي وبدون تردد فتحت دفترها الوردي اللي يشاركها معاناتها...

عندما احزن اقول في نفسي دوما:
هذه الحياه كالحلم لانعرف مداه..
واظل اتسأل: هل السعادة حقيقيه.. والحزن سحابه صيف؟!
ام انني ابحث عن خيط امل اتمسك به لانجو من بحور اليأس؟!
افكاري متعبه جعلتني تائهه.. اعيش الخيال لاهرب من واقعي!
اشيد قصورا من الرمال.. ارقب النجوم واتأمل الشهب... لاافتح للدموع أي باب.. وابقى غارقه في احلامي.. اطوف كل بلدان العالم..
فجأه يوقظني صوت امي.. تطرق على الباب.. تقول بنيتي.. كفاك سهادا.. فادرك انني مازلت في غرفتي!!

=========================

العصر ام احمد جت بيت الجوهره بناء على طلب بنتها انها تغير جو وتطلع من البيت ويوم عرفوا العنود والهنوف ان امهم جايه راحوا كلهم لاختهم الكبيره...
ام احمد: وين عيالك يالجوهره ليش البيت هادئ
ام بدر: يماااا العصر دايم البيت كذا يكونون راجعين من الدوامات تعبانين
نوف: بطلع اشوف ديم
العنود بنظرات حاده: لاءءء اجلسي هي تنزل
الهنوف: ايه صح وين بنتك ماتبينا؟؟
ام بدر: لاكانت نايمه قلت للشغاله تصيحها اكيد اللحين بتنزل
ام احمد: وين العيال؟؟..
ام بدر: مدري بروح اشوفهم يجون يجلسون معنا
الهنوف: الاسبوع الجاي يما تعالي عندي
ام احمد: الله يحينا
قامت الجوهره تشوف القهوه خلصت ولا لا؟؟.. ومرت على عيالها بتتاكد اذا كانوا موجودين ولا لا..؟؟


جت الشغاله صحتها صلت ولبست بس قبل ماتنزل رفعت السماعه بتردد....

ديم: ا ا... الوو
عبدالعزيز: هلاااا
ديم بتردد: اخوي أنا..
عبدالعزيز: الوووو
ديم : الصراحه أنا ديم بنت جيرانكم صديقه سراب حبيت اوصح لك انك ظلمت اختك وهي مالها ذنب
عبدالعزيز: نعم؟؟
ديم: أنا مادقيت وسويت هالمغامره إلا من غلا سراب عندي واشوف تنظلم من اعز الناس عندها..
لحظات صمت....
ديم تكمل: احلفلك باللي رفع سبع ونزل سبع اني أنا اللي كنت عندكم ذاك اليوم وجيت بناء على طلب اختك لانها هي قالت انك أنت حالف عليها ماتجي عندنا واتوقع اللي ماتكسر حلف اخوها بعيد عليها تسوى اللي بالك..
عبدالعزيز: بس كلامكم مايدخل العقل واخوك ثامر
ديم تقاطعه: جعلني افقد اغلى مااملك ان كان احد غيري كان عندكم يوم الخميس
عبدالعزيز: خلاص ماله داعي الحلف أنا مصدق
ديم بابتسامه: والله؟؟
عبدالعزيز: بس اتمنى هالشئ مايتكرر
ديم: ان شاء الله مع السلامه
.
.
.

طلعت من غرفتها متردده هل اللي سوته صح ولا لا؟؟.. ياربي اخاف يفهمني غلط ويتوقع اني بحتك ومن حركات البنات.. او يمكن يعلم احد من اخواني لاااااااااا مستحيل مااتوقع.. أنا وش فيني معوره راسي أنا نيتي كانت زينه بصلح بينهم وانما الاعمال بالنيات..
سمعت تركي يناديها التفتت له ..
ديم: هلا
تركي يتنهد: نوف تحت صح
ديم: صح يارمييو
تركي: ديم حاولي لو مره تاقفين معي
ديم: وش تبيني اسوى؟؟
تركي: بسألك سؤال هي تدري اني احبها..
ديم: لك سنين تحبها صراحه مشكله لو ماكانت تعرف
تركي: يعني هي عارفه.. طيب ليه ماتعطيني وجه
ديم: وش تبيها تسوي لك؟؟.. بعدين أنت ماتعرف خالتي العنود لو تحس بشئ تموتكم
تركي: صراحه أنا احسها ماتطيقني
ديم: والله مااقدر احكم على مشاعر البنت.. بس دام أنت تحس بكذا خلاص اللي يبيعك بيعه
تركي: بهالبساطه
ديم: والكرامه فيها لعب
تركي: انتي عارفه شئ وساكته
ديم وتحاول ماتحط عيونها بعيونه: شئ مثل ايش؟؟
تركي بخيبه امل: لا ولاشئ
مشت ديم من عنده وهي ضايق صدرها على اخوها حست انها قست عليه وهو مايستاهل بس كل هالشئ لمصلحته لانها عارفه قلب نوف متعلق بغيره..
نزلت تحت سلمت على جدتها وخالاتها وجلست تتقهوى معهم...
ام احمد: ديم ورى جياتك خافه لنا
ديم: لاوالله عادي حتى خالى احمد وحشني بس الاسبوع اللي راح كنت مشغوله
العنود مقهوره منها لانها صدقت على كلام نوف انها هي اللي جابت لها الجهاز: الله يستر بايش مشغوله..
ديم تتلفت على امها وجدتها وهي مو فاهمه شئ: كان عندي بحث
ام بدر تصرف الموضوع: ديم قومي صلحي الشاهي
قامت وهي تفكر بنغيز خالتها الغريب... دخلت عليها نوف المطبخ وحكت لها السالفه...
ديم بعصبيه: وانتب بأي حق تكذبين وتقولين انه مني
نوف: مالقيت قدامي إلا انتي
ديم: تروحين تعلمينها اللحين ان أنا مالي دخل ولاانا بتكلم
نوف: لاتكفين ديم أنا مالي احد إلا انتي
ديم: أنا طيبه يانوف بس مو لدرجه الواحد يستغل طيبتي باشياء تضرني
نوف بترجي: الله يخليك استري علي.. وش تبيني اقولها يزيد جايبه لي؟؟!!!!!!!!!!
ديم: وحضره الاخ يزيد يستانس وانا اللي اتورط
نوف: اششششششش وطئ صوتك
ديم: تكفين طلعيني من الموضوع أنا مو ناقصه
نوف: بس هالمره مشئ السالفه واوعدك انها ماتتكرر
ديم بعصبيه: طيب اطلعي عندهم لايحسون بشئ
صلحت الشاهي وجلست معهم بس ابعدت عنهم لانها مقهوره من نوف وزياده على كذا ماتبي تسمع ذبات زياده

=========================

جالسه بالصاله تقلب بين القنوات تضيع وقتها.. دخل عبدالعزيز وسوت نفسها ماانتبهت له ورجعت تطالع التلفزيون..
عبدالعزيز: السلام عليكم
سراب من غير ماتلتفت: وعليكم السلام
عبدالعزيز ويجلس قريب منها: سراب
سراب ببرود: نعم!!
عبدالعزيز: كاني ظلمتك أنا اسف
سراب: سبحان الله وشلون عرفت اني مظلومه
عبدالعزيز: لاني عارف اختي واخلاقها زين
سراب: ماكان هذا كلامك
عبدالعزيز: كلنا خطائون وخير الخطائون التوابين
سراب: يعني صدقت انها ديم اللي كانت عندي
عبدالعزيز: ايه.. بس هالشئ مايعني اني اايد حركات الاطفال اللي تسونها
سراب: أي حركات؟؟!!
عبدالعزيز: اللحين انتم ماتفكرون !!!.. اللحين أي واحد شاف المشهد اللي صار ماراح يتوقع ان هالشخص بنت
سراب: لكن
عبدالعزيز يقاطعها: المشكله انكم انتم الثنتين جبتوا الكلام لكم اللحين الناس مايتكلمون إلا بالشين ومايصدقون يمسكون شئ على احد
سراب: اهم شئ ربي عارف نيتنا
عبدالعزيز: والسمعه مو مهمه عندك
سراب: أنا ماقلت كذا بس ماتوقعت الموضوع بيسبب هالشوشوه
عبدالعزيز وهو قايم: اتمنى تكون المره الاخيره اللي يصير فيها هالشئ
سراب: أنت دايم تمنعني ازور ديم عشان اخوانها وانا كان ضايق صدري
عبدالعزيز: على طاري ديم من وين جابت رقمي؟؟

==========================

في الملحق الخارجي تركي سرحان بعد ماتكلم مع اخته عن نوف حز بخاطره الكلام اللي قالته له قال بخاطره يعني ظنوني بمحلها البنت ماتبادلني نفس الشعور.. بس أنا ماقد سويت لها شئ يضايقها ولاتعرضت لها ابدا وحتى ماقد فكرت اسوي معها حركات الشباب وعلاقه من ورا اهلها كله من غلاها عندي يارب وش اسوي احبها واموت فيها... معقوله يكون بحياتها احد؟؟.. مافي إلا اقول لامي تخطبها واسمع الرفض منها.. لاااااا بس ليش ارخص نفسي وهي ماتبيني؟؟!!!... أنا اتوقع ان سبب جفاها ورفضها لي الاعاقه اللي برجلي اكيد يحق لها هي تبي رجال كامل مافيه عيوب ماتبي واحد يسحب رجله وراءه وهو يمشي... اااااااااه أنا مهما حاولت اجتاز هالاعاقه واحاول انسى الاقي واقعي يصدمني ويقول لاتنسى انك انسان معاق.. وفي محاوله منه انه ينسى همومه طلع بكت الدخان وبدى يدخن وهالعاده طاح فيها من كم سنه يحاول يتناسى فيها الواقع المر..!!!!!!!

وبعد دقايق دخل عليه اخوه بدر على طول نزل يده وطفى السيجاره بسرعه لان بدر ملتزم وماتعجبه هالاشياء وتركي ينحرج منه..
بدر: اعوذ بالله وش فيك أنت جالس بهالجو
تركي: افتح الدريشه
بدر: وبس افتح الدريشه وبيصفى الجو!!!... طيب جسمك كيف تصفيه من هالسموم الغرفه ومقدور عليها لكن جسمك
تركي: يارجال خلها على ربك
بدر: خاف الله في نفسك
تركي يحاول يصرف: جدتي وخالاتي عندنا ماودك تسلم عليهم
بدر: اللحين بروح... تركي ترى أنت جالس تضر نفسك قبل تضر غيرك
تركي: خلاص والله مااقدر اتركه
بدر: حاول... هو غير انه حرام مضر بالصحه والله تعالى يقول:"ولاتلقوا بايديكم للتهلكه"... وزياده على كذا ريحته كريهه ولامنه نفع بس تضر نفسك عالفاضي
تركي: والله لوبيدي اتركه كان تركته من زمان
بدر: كل الناس يقولون كذا ياشيخ ماعقب قبل فتره شفت واحد عندنا بالحاره عمره 14 سنه يدخن قعدت انصحه واقوله اتركه ومن ذا الكلام قالي مااقدر اتركه.. قلتله ليه كم لك تدخن؟؟.. قالي اسبوعين..
تركي: هههههههههههههههههه منسم هذا جبه عندي يوسع صدري
بدر: انتبه لنفسك وانا اخوك وخل عندك عزيمه واصرار وصدقني راح تتركه
تركي: بحاول
بدر: أنت تدري ان التدخين يعجل بالشيخوخه ويخلى الشخص يظهر باكبر من عمره الحقيقي بحوالي 4 او 5 سنوات
تركي: والهم يكبر بعد
بدر وهو قايم: بروح اسلم عليهم
تركي: لاتنسانا من دعواتك
بدر: ان شاء الله
تركي: بدر قبل ماتدخل تنحنح نوف جوه
ابتسم بدر وطلع من عند اخوه وهو يدعي له بالصلاح

==========================

اخذ له شور خفيف وانسدح على سريره يفكر اااااااه الحمدلله سراب وعرفت غلطتها ومابخاطرها شئ علي بس ماشاء الله عليها ديم تغامر وتجي بيت صديقتها بلليل والمشكله بيتهم كله عيال والادهى والامر تدق وتعترف انها هي هذا دليل انها واثقه من نفسها انها ماسوت شئ غلط بس عليهم افكار هالبنات ماادري من وين يجيبونها..؟؟
غريبه هالبنت غامضه تسوى اشياء محد يفهم وش مغزاها؟؟.. أنا خريج علم نفس المفروض اكون عارف هي كيف تفكر بس مااني قادر حتى خاطرتها اللي نشرتها قبل فتره ماقدرت اجمع من قريتها حسيت اني ابحر بعالم اخر مع اني عاده افهم الشخص من خلال كتاباته
والله لو عرفوا عني الجامعه اني ماقدرت احلل شخصيه من خلال خاطره الظاهر بيخلوني اعيد من اول مستوى
.. البنت هاذي أنا حطيتها براسي لازم اعرف كيف تفكر؟؟.. من كلام سراب عنها انها مسكينه اهلها شديدين وخاصه اخوانها يمكن هذا السبب اللي يخليها تجازف وتغامر يمكن كل شئ يصير؟؟..
قعد يتلفت حوله ويحوس بين المجلات لمن طلع مجله " البوح" وفتح على صفحه الخواطر وقعد يعيد قرأه خاطره ديم اكثر من مره ويحاول يغوص في اعماق هالانسانه...

=============================

ببيت ام احمد .. دق التلفون الساعة 12:30 بالليل وانقطع .. ورجع دق من جديد .. قام احمد بفزع وهو يناظر الساعة ..
احمد: غريبة من اللي متصل بهالوقت ؟
طلع من الغرفة لقى أمه طالعة ..
ام احمد: من اللي متصل ؟
احمد وهو يمسك سماعة التلفون: علمي علمك
احمد: الوو
ام عبدالله: الوو
احمد: الووالووو .. هلا يا ام عبدالله
ام عبدالله: الووو
احمد بصراخ لان ام عبدالله سمعها ثقيل: هلا هلا ..
ام عبدالله: احمد يا وليدي عطني أمك بسرعة
احمد باستغراب يمد السماعة لأمه: يمه .. هاذي ام عبدالله .. خذي لا يكون صاير فيهم شي
ام احمد: الو .. هلا .. هلااا أم عبدالله .... صادقة ؟ .. ايه ايه ... خلاص ابقوله .. قلتلك ابقوله.. ( بصراخ )اقولك ابقوله .. طيب طيب .. خلاص مع السلامة
احمد: عسى ما شر وش فيه ؟
ام احمد: ام عبدالله يا انه عليها حظ !
احمد باندهاش: حظ؟ .. وش انخطبت ؟
ام احمد: لا أي انخطبت .. لقت 10 ريال بعلبة الحليب
احمد بصدمة يناظر ساعته: داقة الساعة 12 بالليل .. علشان 10 ؟
ام احمد: احمد الله يعافيك .. رح جب .. ولا المحلات مسكرة اللحين .. بكره جب لي علبة حليب كودنا نلقى لنا قروش !
احمد: يمه أنا اعطيك 100 ريال .. بس قاطعي هالأم عبدالله .. زيادة على ان حلوقنا التهبت وحنا نصارخ لها .. تبي تجيب لنا أرق بهالليول ؟
تركته امه وهي تكلم نفسها .. وهو يراقبها ويهز راسه بأسى ...

=========================

صوت الجرس يعلن انتهاء الحصه الرابعه اخذت اغراضها راجعه لغرفه المعلمات لحقتها وحده من الطالبات...
الطالبه: استاذه ابتهال استاذه ابتهال..
ابتهال: هلا
الطالبه وبيدها ظرف: هاذي الاوراق اللي قلتلك اخوي كاتب فيها معاناته..
ابتهال تمد يدها بتاخذها: بشوفها اليوم.. اخوك يدرس ولايشتغل؟؟
الطالبه: كان يشتغل بس اللحين ترك العمل
ابتهال: جامعي؟؟
الطالبه: ايه
ابتهال: طيب أنا بقراهم وبشوف.. وانتي اللحين روحي الحقي عالحصه الجايه

دخلت غرفه المعلمات وهي فيها فضول تعرف وش مكتوب بالاوراق فتحتهم كانوا تقريبا اربع اوراق باين انها مكتوبه من قلب شرح لها فيها معاناته يحس انه انسان محطم كره الحياه وحتى عمله تركه وماصار يثق بالناس اللي حوله يحس انهم ذئاب مو ناس صار له كذا موقف مع البعض وهالشئ سوى له رده فعل وذكر في رسالته انه كان عايش كذا سنه في امريكا يكمل دراسته وهالشئ خلاه انسان متفتح ويوم رجع اصطدم بالواقع وكل هالامور اللي تصير له طبيعيه لانه اعترف بنهايه الرساله انه متهاون بامور دينه الصلاه كثير مايفوتها ومدمن على سماع الاغاني وكان له علاقه بفتاه وخانته و...

استمرت تقرأ الرساله في سطور تضحك وبسطور يضايقها كلامه ولما انتهت من قراءه الرساله طبقتها ورجعتها مكانها ونزلت المصلى قعدت فيه نص ساعه تحوس وبالاخير طلعت ومعها كتيب وشريط ديني بعنوان ( دمعة تائب) للشيخ ابراهيم الدويش...

شريط رهييييييييب ومؤثر يخلى الانسان يعيد حساباته ويدري انه وراءه عقاب وحساب وان الدنيا دار امتحان...

توجهت لفصل البنت ورجعت لها رساله اخوها ومعها الشريط والكتيب وهي تدعي له بسرها بالهدايه..

=========================

اليوم يوم الاربعاء وهذا موعد سراب لشد تقويمها لبست بسرعه وطلعت من غير ماتحط ولانقطه ميك اب... وصلت على موعدها بالضبط بس كان في مريض فاضطرت انها تنتظر وبعد نص ساعه نادوا على اسمها دخلت وجلست على كرسي الكشف...
سراب معصبه: دكتور أنا جايه على موعدي المفروض اجي على طول ادخل
د/ ماجد: بس كان عندي اليوم حاله جديده ركبت لها التقويم واخذ مني وقت فصار تاخير على كل الناس مو عليك انتي بس
سراب: المفروض يتصلون يعطوني خبر
د/ ماجد بعدم مبالاه: ان شاء المره الجايه
سراب بخاطرها وبعد فيها مره جايه: طيب دكتور المره اللي راحت عطيتني مطاطات مره صغيره عورتني ماصرت اقدر اتكلم
د/ ماجد: ههههههه عاد انتم يالبنات ياحبكم للحكي
سراب: لامو كذا بس الواحد لازم يتكلم
د/ ماجد قرب وبدى يجرب اسنانها بالمطاطات: طيب كذا وش رايك؟؟
سراب: أي اييييييي يعور
د/ ماجد: قبل شوي تقولين يعورك وهو مقاس متوسط في ناس احط لهم نفس هالمقاس وماشين..
سراب تتالم: حرام عليك دكتور الاسبوع الجاي عندي امتحانات
د/ ماجد وهو يكمل شغله: الامتحان بيكون تحريري مو شفوي ولا أنا غلطان؟؟
سراب: الله يخليك دكتور لاتشده بقوه مااتحمل
د/ ماجد: طيب اذا حسيتي بالم قولي عشان ارخيه لك
سراب: أي أي ايييييييي
د/ ماجد: كذا كويس
سراب: يعني؟؟
د/ ماجد: هذا اقل حد مااقدر اكثر من كذا

======================

بغرفتها جالسه تلبس بتروح بيت جدتها دخلت عليها امها...
ام بدر: لبستي؟؟
ديم: ايه ليه غيرتي رايك ماراح نروح
ام بدر: الاااااااا بس...
ديم: وش فيك يما؟؟
ام بدر مو عارفه من وين تبدأ: انتي صدق شاريه لبنت خالتك جوال؟؟
ديم انقلب لون وجهها: لاااا
ام بدر: خالتك تكذب
ديم: مو كذا السالفه بحكي لك بس اوعديني انك تصدقيني
ام بدر: اذا كان كلام معقول بصدقه
ديم: الصراحه نوف مسكينه اهلها مره شديدين عليها وتحس انها اقل من صديقاتها وحاولت بامها كذا مره انها تطلع لها جوال بس امها رفضت عشان كذا خلت وحده من صديقاتها تطلع لها وقالت اني أنا لانها خافت ان امها تتمشكل مع اهل صديقتها وانتي عارفه خالتي العنود اكثر مني مايحتاج اقولك لوعرفت وش بتسوي... فعشان كذا نوف قعدت ساعه تترجاني اني مااقول لامها شئ وانا الصراحه رحمتها...
ام بدر: بس انتي المفروض ماتغطين عليها
ديم: وش اسوي اذا شفتها اضعف قدامها اقول حرام اصير أنا والزمن عليها
ام بدر: وصايره تقولين حكم بعد
ديم: هههه يما أنا بكلم خالتي اليوم اعلمها اني أنا جبته لها انها بتقدمه هديه لوحده من صديقاتها وماتوقعته لها...
ام بدر: كم مره اقولك لاتغطين علها حنا مو ناقصين خالتك ومشاكلها
ديم: بس والله نوف مسكينه
ام بدر: وانتي وش اللي يثبت لك انها تكلم صديقاتها بس
ديم ترقع لبنت خالتها: لايما حرام عليك لاتقولين كذا نوف اعرفها زين

=====================

رجعت من عن الطبيب بدلت ملابسها وراحت لغرفه اخوها.. دخلت ماحصلتها بالغرفه سمعت صوت المويه عرفت انه بدوره المياه جت بتطلع لمحت عالمكتب مجله " البوح " قربت منها كان العدد جديد غير اللي عندها اخذتها تتصفحها قالت يمكن تكون ديم كاتبه فيها واخوها مسوى لها مفاجأه بس ماحصلت شئ.. قالت بنفسها غريبه ليه شاريها بعدين ديم لو كانت ناشره شئ ثاني كان عطتني خبر.. طلع اخوها التفتت عليه
سراب تأشر عالمجله: عزيز هاذي حقتك؟
عبدالعزيز باحراج: ايه ليه؟؟
سراب: اذكر انك تقول بايخه
عبدالعزيز: هااا ايه قعدت اقرأ فيها المره اللي راحت عجبتني
سراب: اهاااااا طيب ابي فلوس
عبدالعزيز: كم تبين؟؟
سراب: أنت كريم وحنا نستاهل..
فتح محفظته وطلع منها..
سراب وهي طالعه: مشكوووور
عبدالعزيز: على فكره ترى خاطره ديم اللي نشرتها مره خطيره قولي لها تعتبرني من قرأها
رجعت سراب بعد ماسمعت الكلام وهي مفتحه عيونها: واااااااااو
عبدالعزيز: وش فيك؟؟
سراب: لابس ماخبرتك تحب الخواطر
عبدالعزيز: بالعكس وافهم الانسان من خاطرته انتي ناسيه اني اخصائي نفسي
سراب: طيب علمني وش فهمت من خاطره ديم
عبدالعزيز يحاول يشرح لاخته: احسها انسانه حالمه احلامها تفوق الخيال نفسه.. وطيبه وطيبتها احيانا توديها بداهيه
سراب تهز راسها: صح كل هذا بديم
عبدالعزيز: وزياده على كذا تعيش بفراغ عاطفي
سراب: وأنت كيف عرفت كل ذا؟؟
عبدالعزيز: ههههههههههههههه تراها انسانه نادره قليل مثلها هالايام لاتفرطين فيها
سراب: الله اللحين هذا كله عرفته من خاطره وحده اجل لو تقرأ دفترها الوردي وش بتسوي اكيد بتعرف شكلها
عبدالعزيز: هههههههههههههههه لامو لهالدرجه بس أنا قريت الخاطره كذا مره وكان عندها ابداعات مثل اللي نشرتها قولي لها تنشرها لاتتردد

=====================

في الصاله مجتمعين عالشاهي وانواع المعجنات والمكسرات والشيبسات حواليهم وكل واحد يمارس هوايته المفضله الهنوف تحش بخلق الله والعنود تطالع بنظراتها الناريه والجوهره توزع ابتساماتها عالاطفال وابتهال تراقب بنتها لاتطيح وديم ونوف يسولفون والاطفال يلعبون...
الهنوف: والله انها ماتستحي تسوي زواره لبنتها ولاتعزمنا
ام احمد: يمكنها مختصره
العنود: حتى ولووو كان ارسلت لو كرت واحد
ابتهال: انتم ماتدرون عن ظروف الحرمه
ام بدر: هههه المشكله ياالهنوف اللحين انتي تدورين العزايم وتبلشين باللبس
نوف بصوت واطئ: ديم ملل هنا امشي نطلع نتمشى برى
ديم: لاخلينا هنا احسن
ام بدر: وين ريوف ماجت معكم اليوم
العنود: عمتها مرتها تروح الملاهي معهم
ابتهال تكلم بنتها: لامافي برى
ام احمد: ايه لاتخلينها اخاف تطيح تتعور
نوف استغلت الفرصه: أنا بطلع معها.. ديم تجين؟؟
ديم بتردد: يلاااااااا
الهنوف: خذوا جنى معكم
طلعوا البنات برى ومعهم الصغار جلسوا يتمشون بالحوش..
نوف بتردد: ديم
ديم: وش فيك؟؟
نوف: ضايق صدري اهلي محجرين علي تحجير مو طبيعي
ديم بتعجب: ليه احد من اهلك عرف بالسالفه؟؟
نوف: لاااا بس امي تعبي روسهم كنها خايفه علي
ديم: طيب وهذا الواقع هي خايفه عليك
نوف: تعلميني بامي ياديم امي تحب السيطره انتي شوفي امك كيف تعاملك وانا امي كيف؟
ديم: بس أنا عندي اخوان علل انتي اخوك تاركك على راحتك
نوف: وريوف عن ميه اخوووو
ديم: ههههههههههه الله يعينك
نوف باحراج: ممكن اطلب منك طلب؟
ديم: اذا كنت اقدر..
نوف: فرصه اختي مو موجوده ومشتاقه ليزيد تكفين ابي اكلمه..
ديم ببرود: اسفه
نوف: حرام عليك وانا لي اكثر من اسبوع بالسجن المركزي حق امي
ديم: نوف انتي تطلبين مني شئ غير انه حرام وعيب يجيب لي ولك المشاكل
نوف: طيب هو اللحين اكيد خايف علي ماعلمته باللي صار اكيد قلقان
ديم: وانا وش دخلني؟؟
نوف: انتي ليش تكرهينه؟؟
ديم: مااكرهه بس لويحبك صدق عارفه وش يسوي
نوف: أنا ماراح اسولف معه بطمنه على واقفل
نوف: طلبتك ياديم اخدميني ماراح انسى لك هالخدمه
ديم تحس باحراج من الحاح نوف: طيب واذا خالتي طبت علينا
نوف: ماراح اطول بس دقيقتين
مدت لها الجوال ومسكته نوف تضرب الارقام ويدها ترتجف رد عليها وبدت تتكلم وتحكي له باختصار وش صار معها وديم عيونها عالباب تخاف احد يطلع ويشوف نوف تكلم

وبهاللحظات طلعت العنود من الباب الخلفي اللي ماتوقعوا انه تجي منه لانه دايم مقفل واغلب طلعاتهم مع الباب الكبير..
حست نوف ان احد وراها قفلت بسرعه والتفتت وسحبت منها امها الجوال بقووه وهي تطالع ديم بنظرات احتقار..


=====================

الجزء السادس
===========

وبهاللحظات طلعت العنود من الباب الخلفي اللي ماتوقعوا انه تجي منه لانه دايم مقفل واغلب طلعاتهم مع الباب الكبير..
حست نوف ان احد وراها قفلت بسرعه والتفتت وسحبت منها امها الجوال بقووه وهي تطالع ديم بنظرات احتقار..
ش
العنود تطالع باخر الارقام الصادره وتعيد الاتصال بالرقم بعد الدقه الاولى على طول رفعها وكان صوت رجال وطبعا ماتفأجات كانت عارفه ان بنتها مستحيل تطلع تلفون عشان صديقاتها وبس..
العنود تطالع فيهم: حقيرااااااااات
ديم مصدومه: أنا مالي شغل ماكنت ادري من بتكلم
نوف: أنا كنت بكلم صديقتي و..
العنود بصوت واطئ عشان مايسمعون خواتها وامها: انتي اسكتي شغلك بالبيت وانتي الثانيه ماخرب بنتي إلا تشجيعك لها
نوف: ديم مالها دخل
ديم: حرام عليك ياخاله أنا ماكنت ادري عن شئ والجوال اللي كان معها أنا مالي علاقه فيه طلعوني من مشاكلكم
العنود: تطبخين كل شئ على نار هاديه بعدين تطلعين نفسك من السالفه
ديم تقرب من خالتها وتحب راسها: خاله والله انتي مثل امي وماابي اغلط عليك والله لايوفقني كاني عمري قلت لبنتك تسوي شئ مايرضيك
العنود بحقد: اييييه الله لايوفقك حسبي الله عليك كانك وراء هاللي يصير
نوف: يما كم مره قلت لك هي مالها دخل
العنود: وانتي لك وجه تتكلمين بسرعه جيبي عباتي وعباتك وعالبيت
ديم: خاله أنا دعيت على نفسي عشان تصدقيني
العنود: انتي اللحين كبيره اللي كبرك امهات المفروض تعقلينها
ديم: أنا ماكنت اعرف شئ
العنود: ترى ربي ماراح يوفقكم وهاذي حركاتكم....
وتكمل بعد تنهيده: شوفي انتي إلا الان ماتزوجتي..
ديم خانقتها العبره: هذا نصيب ماله دخل
العنود تصرخ على نوف: وين العبايات؟؟
دخلت ديم المجلس تصيح ولمن هدت دخلت عندهم مابينت لاحد شئ وقالت لهم ان خالتها تعبانه...

طلعت غرفه خالها احمد وكان مو موجود قعدت تحوس لمن طلعت ورقه تحول تطلع شحنات الغضب وقله الحيله اللي فيها وطلعت بهالسطور... هي ماكانت متعوده تكتب شئ برى دفترها الوردي بس اذا اضطرت تكتب وتحط الورقه داخله...


تحولت الاحزان إلى صخور قاسيه.. تتكسر عليها امواج املي الباقي..
تحولت الابتسامات إلى الام مشعه تنبض من عروقي..
تحولت المشاعر البشريه.. إلى سلع للبيع لمن يدفع اكثر انتهت الانسانيه.. لتبدأ الانانيه..
تحول البشر في هذا العالم إلى مسوخ بشعه..
وتحولت الفرحه إلى دمعه
وتحولت أنا إلى بقايا محطمه.. لاانسانه كل امنيتها ان تجد مدينه الخير
بيوتها من السعادة ونوافذها من الأمل وسمائها المحبه وارضها العطاء..
وابوابها الابتسامه وافرادها الخير
****

وبعد ماكتبت حست انها هدت شوي مسحت دموعها وبقراره نفسها تندمت على انها سايرت بنت خالتها تنهدت بعمق ووعدت نفسها انها تبعد عن المشاكل وتخفف من احتكاكها بنوف لان خالتها بزعمها انها هي اللي مخربه بنتها.. قالت بخاطرها افضل حل التطنيش الواحد يرتاح ويريح ماعلي منهم ولالهم دخل فيني..

==========================

تحاول تثنيه عن قراره بشتى الطرق بس هو مصر ماكانت ودها توقف بطريق مستقبله بس خايفه عليه من الغربه ومن الفساد والانحلال في الغرب صح هي واثقه بولدها وعارفه اخلاقه زين بس الشيطان شاطر..
ام طلال: خلهم يشوفون غيرك
طلال: هههه كشته يما هي عشان يشوفون غيري
ابوطلال: خليه يشوف اللي بمصلحته يسويه
طلال: دعواتك يما اهم شئ
بسمه: طلال وش رايك تاخذني معك اخذلي كورس وارجع
ام طلال: اللحين هو خايفه عليه وانتي الثانيه بتروحين بتهبلون فيني
طلال: أنا ياحلوه بعثه من الدوله دبري لك بعثه والحقيني
ابوطلال: ايه ابد اذا الدوله بترسلها ماعندي مانع
بسمه: ايه يبا أنت تقول كذا لانك عارف اني مافي امل اتخرج بتقدير زين والبعث مايعطونها إلا اللي معدله مرتفع
ام طلال: طيب اصبر كم شهر لمن ادور لك عروس وازوجك
طلال: هههه دور لي وان لقيتي وانا نازل اجازه اخذها واروح
ابوطلال: لاوش رايك نرسلها لك مع العفش مايحتاج تجي
بسمه: هههههههههههههه مصرقع ابوي
ام طلال: متى السفر؟؟
طلال: بعد اسبوعين ايام
ابوطلال: تأكد من التذاكر والاوراق
ام طلال: الله يوفقك ويسخرلك عيال الحلال

============================

ام احمد: احمد بيت ام صقر عندهم سيارات وزحمه رح الله يرضى عليك شف وش عندهم؟؟..
احمد: يماااا وش علينا من الناس؟؟
ام احمد: اخاف عندهم جمعه جيران وماعزمتني
احمد: لايماااا استريحي لو جمعات جيران كان ماشفتي سيارات هالكثر عند بيتهم
ام احمد: ايييييه صح كييف راحت عن بالي
احمد: الحمدلله ارتحتي
ام احمد: لاوالله تبي الصدق احس ان عندهم شئ ولاقالت لي
احمد ويكتم ضحكته: يماااا وحنا وش علينا منهم
ام احمد: ايييه صح وش علينا من الناس علينا من القرايب.. اختك تسألك تقولك ولدها وين يصرف فلوسه تقولها مدري..
احمد: وانا مدير اعماله هو مايبي يتكلم أنا مو مسؤؤل
ام احمد: ايييه انتم مايندرى عنكم عيال هالوقت وش تخربطون بهالفلوس
احمد: يمااااا وش فيك؟؟ شكل الهنوف كانت عندك اليوم
ام احمد: ايه كانت عندي صدق أنت ماساعدت رجلها يبي منك كم شغله..
احمد: اااااه أنا اللي جبته لنفسي المفروض اللي يشتغل بالبنك يكون انسان انطواي وماله علاقه باحد عشان محد يستغله
ام احمد: مافيها شئ اذا ساعدت رجل اختك
احمد: يماااا الصراحه سليمان أنا ماارتاح له وانتم تعرفون رايي فيه من زمان مايحتاج اعيد كلامي..

========================

العنود لها يومين مو علي بعضها مقهوره من بنتها والكل لاحظ توترها بس هي تسكتهم وتقول انها تعبانه وصارت ماتعطي نوف وجه ولاتكلمها ابدا مثلها مثل الطاوله بالبيت بس هي تفكر لازم تحط حد للموضوع وش تسوي تروح تكلم اختها وتخليهم يعرفون ان ديم هي اللي مخربه بنتي ولا اسكت وادعي ربي يهديها مااقدر اتحمل اعصابي تلفت ونوف تدافع عن ديم بشكل مو طبيعي اكيد وراها شئ اكيد ديم ماسكه شئ على بنتي ولا ماكان نوف دافعت عنها بهالشكل.. اااااااه ياربي اعلم اختي بالموضوع واخليها تشاركني الهم ولا لاااااا لااااا صعبه خليني استر على بنتي ان أنا تكلمت اخاف الكل يعرف عيالها والهنوف وامي واحمد.. خليني ساكته اصرف لي... لا لقيتها مافي إلا هالحل مافي إلا هالحل اريح لي ولبنتي أنا خايفه عليها تضيع
دخل عليها نايف: يماااا... يماااا .. يمااا وش فيك ماتردين؟؟
العنود انتبهت: هلا
نايف: انتي لك يومين مو طبيعيه
العنود: لامافيني شئ
نايف: اوديك الطبيب يما
العنود: لا ودني بيت خالتك الجوهره
نايف: اللحين؟؟؟!!
العنود: اييييييه اللحين بروح اجيب عباتي
استغرب نايف تصرف امه الغريب بس قال مدام روحتها لخالتي بتوسع صدرها وتخليها تغير جووو ليه مااوديها؟؟

اما العنود طلعت تلبس وهي متفائلة ومبسوطه تحس انها لقت الحل الوحيد اللي بيحل كل مشاكلها وترتاح من الهم...

دخلت العنود بيت اختها وبرأسها الف فكره شئ فيه شر وفكره فيها خير لكن في شئ كبير يدور في بالها وتتمنى ان هالشئ يصير...
ام بدر: والله اني امس يوم شفتك طلعتي خفت عليك ودقيت على جوالك مارديتي
العنود: ايه راسي عورني ومابغيت اضيق صدوركم.. ليه ديم قالت شئ؟؟
ام بدر: تقول انك تعبانه بس ماقالت وش فيك بالضبط
العنود بتردد: والله مدري وش اقولك
ام بدر خافت من شكل اختها: خير عسى ماشر فيه شئ؟؟
العنود تحاول تحبك الكذبه: لا بس... الصراحه نوف بنتي انخطبت هالاسبوع واحد ماينرد
ام بدر: ماشاء الله
العنود: ابوها على طول وافق اما أنا قلت لا... أنا اخبر تركي من يوم هو صغير وهو متعلق بنوف وانا قلت والله مااكسر خاطر ولد اختي كان له خاطر فيها يالجوهره خليه يجي يخطبها من ابوها قبل مايوافق عالرجال المتقدم...
ام بدر: والله مدري وش اقولك صراحه انتي فاجئتيني.. على قولتك أنا من زمان ملاحظه ان ولدي متعلق فيها بشوفه وان شاء الله اللي ربي كاتبه بيصير
العنود: لاتتاخرون أنا مااضمن ابوها مايعطي الناس كلمه
ام بدر: ابشري وحنا بنلقى احسن من نوف...

======================

بشاير: طيب ليش ؟
سعد: خلاص قلت لا يعني لا
بشاير: طيب انت وش ضارك ؟ ..
سعد يناظر على شاشة الكمبيوتر بانشغال
شافته يدخل باسوورد ايميله وبشكل عفوي شافت ان الباسوورد .. " ب د و ر" وبعدها رقمين من الذهول ما انتبهت لهم ..
سعد التفت لها بانتظار فتح الماسنجر: وش فيك سكتي؟
بشاير بهمس: ما سكت .. ليش طيب ما تبيني اروح ؟
سعد: ما تشوفيني مشغول
بشاير: اوكي بخلي سواق اهلي يوديني
سعد بانهماك: كيفك

اتصلت على أهلها وقالت لهم يرسلون لها السواق ....ودخلت على صديقاتها ببيت سراب ودمعتها بعينها .. وحكّت لهم اللي صار ...
سراب: طيب يمكن بدر بس ما شفتي زين
بشاير: لا انا متأكدة ضغط حرف الواو
ديم: لا تخلين الشيطان يلعب بعقلك
بشاير: يا بنات افهموني .. كتب الحروف قدامي "بدور" ..
سراب: طيب وش بتسوين اللحين انتي؟
بشاير: أنا من زمان شاكه بكثره جلوسه عالنت واليوم زاد شكي
ديم: يعني هو مايدخل إلا عشان المسنجر
بشاير: الاااا يتابع الاسهم
سراب: خلاص لاتظلمينه
بشاير: لازم اليوم اقطع الشك باليقين
ديم: طيب جربي ادخلي بهالباسورد
سراب: ديم البنت شابه خلقه لاتزودينها
ديم: ماقلت شئ أنا انتي ماتشوفين حالتها
بشاير: حسبي الله عليه
سراب: لاتتحسبين مايجوز انتي مو متأكده.. تبين تدخلين نت اللحين وتتاكدين؟؟
بشاير: لا هو اللحين شابك صعبه اخاف يحس
ديم: ماانصحك هذا يعتبر خصوصيات واذا عرف راح تكبر المشكله
بشاير: محتاره يابنات
سراب: اللحين انتم جايين عندي توسعون صدري ولا تنكدون علي..
بشاير: معليش ضيقت صدوركم
ديم: لابالعكس
سراب: ديم على فكره قبل يومين جاك مدح وانتي نايمه في بيتكم
ديم باستغراب: من اللي مدحني
سراب: عزيز اخوي يقولي خويتك ذي نادره هاليومين لاتفرطين فيها
بشاير: وهو صادق بس كيف عرف؟؟
ديم: لايكون عشاني دافعت عنك
سراب: لاقرأ خاطرتك وحلل شخصيتك وعرف اشياء عنك أنا مااعرفها
بشاير وتحاول تنسى موضوعها: واااااو اخوك ينخاف منه
سراب: بالعكس بس هو يحب الخواطر وعجبته خاطرتها وقال المفروض تصير لها زاويه اسبوعيه بوحده من المجلات..
ديم: اماااااااااا زاويه قويه شوي
بشاير: صادق والله.. انتي لاتستهينين بنفسك

====================

منهمكه بالكتابه جالسه تحضر درسها قطع هليها حبل افكارها صوت يناديها رفعت راسها كانت وحده من الطالبات...
الطالبه: كيفك استاذه؟
ابتهال: بخير انتي وش اخبارك؟
الطالبه: أنا بخير واخوي بعد بخير ماتتوقعين استاذه كيف صار بظرف اسبوع واحد تغيرت نفسيته كل بفضل الشريط اللي وصلته له..
ابتهال بابتسامه: الحمدلله الله يهدي الجميع
الطالبه معها ورقه بيدها: هاذي ورقه اعطاني اوصلها لك
ابتهال باستغراب: وش مناسبتها؟؟
الطالبه: يشكرك فيها
ابتهال: شكره وصل
الطالبه: مدري والله استاذه هو حلفني اوصلها لك وماافتحها
ابتهال استغربت يوم شافت اصرار البنت ومدت يدها تاخذها: تقدرين ترجعين فصلك اللحين
بعد ماراحت الطالبه فتحت الورقه بدايتها شكر وامتنان لها انها دلته على الطريق الصحيح وانه قبل كان ضايع ويتخبط مو عارف الصح من الخطأ بس مدحه وثناءه كان مبالغ فيه نوعا ما كان يتكلم معها بحفاوه وكانه يعرفها من زمان ومو معقوله شخص بهالسرعه ينقلب حاله؟؟.. قلبت الورقه وهي تفكر بالكلام المكتوب بس قالت حرام اظلمه يمكن هو اسلوبه كذا او اني أنا سويت شئ بسيط لكن بنظره ان هالشي كبير..

دخلت الورقه بالدرج ورجعت تكمل التحضير...

===================

العصر دخلت ديم على امها بالمطبخ...
ديم: يمااااا صدق اللي سمعته؟؟
ام بدر: وش سمعتي؟؟
ديم: ابوي بيخطب نوف لتركي؟؟
ام بدر: ايه انتي وش دراك؟؟
ديم: كيف وش دراني ولدك مسوي حفله فوق شوي ويعلق بلونات
ام بدر: الله يقطع بليسك بلونات
ديم: يما ليه ماعلمتوني قبل؟؟
ام بدر: اخوك يبيها من زمان وانتي عارفه هالشئ مايحتاج نعلمك
ديم: هو اللي قالكم اخطبوها
ام بدر: لاخالتك جتني امس وقالت ان بنتها انخطبت وخافت تكسر خاطر تركي تعده مثل ولدها
سكتت ديم وعرفت ان هاذي خطه من خالتها لانها من يومين شافت نوف ولاجابت لها سيره خطبه ولاشئ بس سكتت ولابينت لامها أي شئ... اللي قاهرها ان نوف ماعمرها حبت تركي ولاجابت خبره هي قلبها مع واحد ثاني بس وشلون تقنع اخوها؟؟!!!!
طلعت غرفتها وهي تفكر تركي اخوها وتهمها مصلحته تبي له الخير تتمنى له زوجه تحبه ويكون هو الرجل الاول بحياتها اماااا نوف قلبها مو خالي..
وبنفس الوقت نوف مالها ذنب اذا تكلمت فضحتها وهي بنت خالتي ابي لها الزين...
ياربي وش اسوي اشيل يدي من الموضوع ولااجلس مع نوف واتكلم واخلى الرفض يجي من جهتها .. لكن مستحيل راح يكون الرفض منها خالتي وراء الموضوع وهي ماسوت هالشئ إلا وهي عارفه انه بيتم يعني نوف غصب طيب بتخليها توافق على تركي...
ياربي محتاره مدري وش اسوي؟؟؟!!!!!!!!!!

====================

تتقلب بفراشها مو راضي يجيها النوم جت الساعه 2 وهي راسها مصدع من كثره التفكير
زوجها جنبها نايم بكل برود ماكنه مسوي شئ قعدت تتامل فيه بقهر مو عارفه كيف تتاكد من شكوكها لانها لواستمرت على هالحال ماراح تقدر تعيش حياتها بشكل طبيعي..
نزلت من السرير طلعت من غرفه النوم للصالون الصغير اللي بالغرفه فتحت الثلاجه طلعت مويه تشرب وهي تتامل جهاز الكمبيوتر باسئ فجأه لمعت براسها فكره ليه ماتستغل وقت نوم زوجها وتجرب تفتح المسن حقه لعل وعسى تقدر توصل لشئ بس المشكله هي متأكده من الرموز الاولى (ب د و ر) اما اخر رقمين مو عارفتهم مو مشكله بتجرب بالارقام اللي تتوقع يكون مستخدمهم سمت بسم الله وجلست عالجهاز اول شئ سوته كتمت الصوت عشان مايحس زوجها بشئ فتحت الجهاز ادخلت الايميل اللي موجود هو حافظه عالجهاز وبدت تدخل الباسورد ويدها تنتفض اول شئ بدت بالارقام الفرديه بتجربهم واحد واحد بدت تدخل رقم وراء رقم وفي كل مره تطلع لها رساله تنبيه ان الرقم المدخل خاطئ..
زاد توترها اليوم لازم تعرف كل شئ مو كل يوم راح تلاقي فرصه عشان تتاكد..
تركت الجهاز مفتوح وراحت تطل على زوجها بتتاكد انه مازال نايم

رجعت وجلست قدام الجهاز ومازالت تحاول بالارقام واخيرا تم تسجيل الدحول بنجاح والماسنجر بدأ يحمل بشاير مو مصدقه نفسها اخيرا رضى يفتح معها
فتح المسن كان البريد الالكتروني خالي مافيه رسايل اكيد لانه زوجها يشيك عليه باستمرار لقت شخصين اون لاين وعلى طول تكلم واحد منهم وكان نكه

كل ماناظرت في ابعد مدى من طموحي اصطدم بالمستحيل... هلالالالالالالالا وغلالالالالالالالا

من الربكه ماتدري وش تسوي تصكر المحادثه ولاتتكلم وتشوف وش القصه؟؟... قالت بنفسها ايش الغباء أنا من وين افكر بعد ماجتني الفرصه اتأكد من شكوكي انهي المحادثه لا لازم اتكلم واخلى الوضع طبيعي..

كل ماناظرت في ابعد مدى من طموحي اصطدم بالمستحيل.. سعودي وينك؟؟... اكلمك أنا

انصدمت يوم قرت الكلام عالشاشه خلاص كل شئ باين هاذي بنت الاسلوب هذا مستحيل يكون اسلوب واحد من اخوياه وبسرعه رغم الألم اللي حسته بصدرها من قرت هالكلام تداركت الوضع وكتبت...

بيبقى محلك مثل ماهو محلك وعد لاسوي لك من الغيم جدران.. هلا معليش كنت مشغول

كل ماناظرت في ابعد مدى من طموحي اصطدم بالمستحيل.. افاااااا عمري تنشغل عني؟؟

بيبقى محلك مثل ماهو محلك وعد لاسوى لك من الغيم جدران.. نكك حلووو

كل ماناظرت في ابعد مدى من طموحي اصطدم بالمستحيل.. وش فيك حبيبي هالنك لي شهر ماغيرته

بيبقى محلك مثل ماهو محلك وعد لاسوى لك من الغيم جدران.. ايييييه بس اليوم توني استوعبه زين

كل ماناظرت في ابعد مدى من طموحي اصطدم بالمستحيل.. لااااا أنت اليوم مو طبيعي اساسا النك هذا أنت اللي مختاره لي وطلبت مني انه يصير نكي الدايم

بيبقى محلك مثل ماهو محلك وعد لاسوى لك من الغيم جدران.. هههههههه امزح معك لايكون صدقتي؟؟

كل ماناظرت في ابعد مدى من طموحي اصطدم بالمستحيل.. تعال غريبه وش عنك شابك هالوقت العاده تكون نايم

بيبقى محلك مثل ماهو محلك وعد لاسوى لك من الغيم جدران.. اللحين بروح انام اشوفك بكره

كل ماناظرت في ابعد مدى من طموحي اصطدم بالمستحيل.. بس كذا بروح انام ؟؟.. مافي انتبهي لنفسك وشوفي صورتي قبل ماتنامين

بهاللحظه انفجر الامبير عند بشاير خلاص طفح الكيل وكل شئ بان الاخ له علاقه بوحده تعرف اسمه ومعلومات كثيرة عنه وزياده على كذا معطيها صورته ويقولها كلام غزل...
صكرت المحادثه من غير ماترد عليها ودمعتها بعينها ليه ليه ياسعد تسوي فيني كذا؟؟.. ياترى يعرفها قبل زواجنا ولاقريب متعرف عليها؟؟.. اذا كان يعرفها قبل الزواج ليه يتزوجني ويعذبني معه؟؟.. ولايمكن يتسلى حتى ولوووو ليه يتسلى أنا مليت عينه؟؟..
ياترى هو عنده صورتها مثل ماهي محتفظه بصورته؟؟.. بس حتى لو عنده كيف اقدر اشوفها مستحيل تكون بالجهاز لانه لو كانت هنا كان حط باسورد عالجهاز...
اوواجهه بخيانته لي ولااصبر؟؟.. بس أنا خايفه انها هي بكره تقوله؟؟.. اسبقها واتكلم عشان مايتهمني بالتدخل بخصوصياته؟؟..
لاااا خليني احرق اعصابه بقهره مثل ماقهرني فتحت المسن مره ثانيه وغيرت الباسورد وطلعت وهي تقول بخاطرها بنشوف أنا ولا أنت ياسعد؟؟..

=====================

سبحان الله على قد مافي ناس بهاللحظه تعيسين غيرهم يعيش اجمل لحظاته كان تركي متمدد على سريره من الفرحه مو جايه النوم اخيرا اليوم حست فيه اثاري عيونه فاضحته والكل كان حاس بحبه لنوف... اخيرا امي حست فيني احمدك يارب من غير مااتكلم هي اللي قالت بخطبها لك أنا كنت احاول الجئ لديم عشان اتقرب من نوف طلعت امي اقرب لي ..
بكره امي بتخطبها لي ياترى وش بتكون رده فعلها؟؟..
هي تحبني مثل مااحبها؟؟..
هي تتمنى هاليوم مثل مااتمناه؟؟
ياترى يانوف وش شعورك؟؟
يارب اتمنى اغمض وافتح والاقي نوف زوجه لي..
يارب تحقق لي كل اللي في بالي وترزقني على قد نيتي وأنت العالم بالنيات يارب العالمين

======================

نوف: ماابيييييييييييييييه
العنود: غصب طيب بتاخذينه
نوف: الزواج مو غصب
العنود: للي مثلك يكون غصب
نوف: هو ملقى غيري الدنيا مليانه بنات
العنود: خالتك اليوم بتجي اشوفك تتكلمين ولاتقولين شئ والله راح تندمين
نوف: وعععععع تركي مااحبه
العنود بحقد: اجل تحبين اللي تكلمينه
نوف التزمت الصمت
العنود: روحي تعوذي من ابليس وتروشي وانزلي استقبلي خالتك اذا جت
نوف والعبره خانقتها: اقولك مااطيقه ماابيه
العنود: اخته بتموتين عليها وهو ماتطيقينه وش هالتناقض
نوف: ديم بنت خالتي ومثل صديقتي لكن هو غيييير
العنود: ايه صديقه الخراب
نوف: يماااا حرام عليك
العنود: انتي وراك بلى ماتبين تتزوجين.. اللي تكلمينه ماسك عليك شئ وخايفه
نوف: يماااااااااا حرام عليك
العنود: حرمت عليك عيشتك وش فيه تركي ماتبينه
نوف: معووووق
العنود: عادي رجله فيها عرج هاذي مو اعاقه
نوف: إلا شلل اطفال
العنود: شوفي هالشئ مايعيب الرجال واحمدي ربك تركي كثير يتمنونه
نوف: إلا أنا
العنود: والله اذا سمعت كلمه زياده او اعتراض ماراح تلومين إلا نفسك
سكتت نوف نزلت راسها للارض وماعرفت بايش ترد على امها تعرف امها قويه وتقصد اللي تقوله مو عارفه كيف تتصرف هي تحب واحد وامها بتغصبها على واحد
والمشكله ماعندها وسيله اتصال عشان تكلمه وتقوله بالخبر اللي باعتقادها انه بيقلب حياتها جحيم...
مسكين ياتركي أنت جالس تحلم احلام ورديه وبمستقبل حلووو
وهي قاعده تعيش كوابيس واسوأ لحظات حياتها!!!!!!!!!!!!!!

=========================

نزلت تحت مالقت احد موجود طلعت فوق حصلت امها بغرفتها..
ديم: يمااااا وينكم البيت هادئ
ام بدر: ايه ريان طالع هو وياسر للبقاله والباقين اكيد بغرفهم
ديم: ابتهال قبل شوي كلمتني بتروح السوق تبي تمرني بروح معها..
ام بدر: بس اليوم بنروح لبيت خالتك نخطب نوف ماراح تجين معنا؟؟
ديم مصدومه: اليوم!!!!!!!!!!!!!!!!.. ولااحد يتكلم تخططون وانا اخر من يعلم
ام بدر: امس سألتيني وعلمتك
ديم: هذاك قلتيها أنا سألتك.. وبعدين وش عندكم مستعجلين؟؟..
ام بدر: اختي تقول ان ماجيتوا اخاف ابوها يعطي الناس كلمه..
ديم وهي عارفه انه مافي ناس خطبوها ولاشئ هاذي خطه من خالتها: المهم يماااا عادي اروح السوق..
ام بدر: روحي معنا بيت خالتك احسن المفروض اليوم تكونين مع نوف
ديم بخاطرها البعد عن خالتي غنيمه: لايماااا أنا ابي السوق ضروري
ام بدر: ابتهال من بيوديها؟؟؟
ديم: بدر
ام بدر: خلاص روحي بس لاتتاخرون...

بعد نص ساعه مرتها ابتهال وراحوا " غرناطه مول" بدوا يدورون ديم دخلت محل اكسسوارات وجلست تتفرج عجبتها بعض الاشياء اخدتها وابتهال كانت اكثر ماتدخل محلات الاطفال ادور لبنتها سديم ملابس...
ديم: ابتهال يبي لكم دولاب اضافي على ذا الملابس اللي شريتيها اليوم
ابتهال: حرام عليك والله كل اللي عندها صغار عليها
ديم: مطوله؟؟!!
ابتهال: ليه وش عندك بترجعين البيت؟؟
ديم: لاتعبت وبالمره مشتهيه كوفي وقطعه حلى
ابتهال: طيب خلي بحاسب ونطلع
وهم طالعين مرت من جنبهم وحده ريحه عطرها واصله الظاهر لاخر محل كانت ريحه عطرها مره قووووويه توصل للراس من قوتها..
ديم: حشىىىى محل باريس غاليري يمشي
ابتهال: هههههههه الله يقطع سوالفك ياديم..
ديم: والله ريحه عطرها تصك الراس
ابتهال: الله يهديها أنا ماادري هالبنات اللي يحطون العطر في اماكن فيها رجال مايدرون انه حرام!!!!!...
ديم: يحليلك يدرون بس مو اكبر همهم الحلال والحرام
ابتهال: في حديث عن الرسول عليه الصلاه والسلام يقول:" مامن امرأه تعطرت وخرجت وشم ريحها الرجال إلا وهي زانيه"... يعني تكتب عند الله زانيه
ديم: الحمدلله الله لايبلانا ريحتها إلا الان ماليه الممر...

راحوا جهه الجلسات وطلبوا لهم كوفي وجلسوا ديم كانت سرحانه وتفكر...
ابتهال: ديم اكلمك وين رحتي؟؟
ديم: هاااا معك...
ابتهال: ايه باين
ديم: ابتهال تعالي ابأخذ رايك بموضوع
ابتهال: خير اللهم اجعله خير..
ديم تحاول تفكر كيف توصلها الفكره: وحده من صديقاتي بتخطب لاخوها وحده معنا بالجامعه...
ابتهال: طيب ايش المشكله؟؟..
ديم: المشكله ان البنت اللي بتخطبها تعرف واحد تكلمه بالتلفون وتحبه وانا محتاره اعلم صديقتي بالسالفه ولا اسكت؟؟
ابتهال: وانتي وش دراك ان البنت تكلم؟؟.. حرام تقذفون البنت وانتم ماتدرون..
ديم: أنا ماقلت شئ باخلاق البنت بالعكس هي عسل وطيبه واخلاق بعد وانا ماقد شفت عليها شئ بس ربي بلاها انها تتعرف على واحد وانا متأكده من هالشئ..
ابتهال: طيب انتي وش تبين تأخذين رايي فيه؟؟
ديم: لوانتي مكاني وش بتسوين تخلين الخطوبه تتم ولاتتكلمين وتبرين ذمتك؟؟
ابتهال: شوفي والله على حسب بس اذا انتي عارفه البنت واخلاقها زين وتمدحينها لاتقولين شئ إلا لما تتاكدين؟؟...
ديم: يعني اسكت؟؟..
ابتهال: ادعي لها بالهدايه ولاتدخلين نفسك باشياء انتي بغناء عنها لكن اذا طلبوا رايك قولي اللي عندك.. لان الناس هاليومين اذا سويتي فيهم خير مايتوقعون انه لمصلحتهم يفسرونه تفسير ثاني ويتقعون انك غيرانه او سويتيه لشئ في نفسك...
سكتت ديم وهي تفكر بكلام ابتهال بالبدايه مااقتنعت لكن شكلها اللحين تحاول تقنع نفسها انها تتقبل الوضع..

==========================

رفعت التلفون بتدق على صديقتها تتطمن عليها ليه ماداومت بالجامعه اليوم دقت الارقام انتظرت الاجابه من الطرف الثاني...
سراب: اهلييييييييين
بشاير ببرود: هلا والله
سراب: سلامات وش فيك ماداومتي اليوم؟؟
بشاير: وش مافيني ياسراب اكتئاب وضيقه صدر وهم
سراب: ياسااااااااااتر وش فيك؟
بشاير: ااااااااه طلعت شكوكي بمكانها سعد يعرف وحده
سراب متفاجئه: كيف عرفتي؟؟..
بشاير: قصه طويلة احكيها لك بعدين..
سراب: براحتك مع اني متحمسه.. بس والله الجامعه من غيرك ماتسوى
بشاير: لاتسمعك ديم..
سراب: ههههه هذا كلامها هي بعد
بشاير: الله يخليكم لي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
همس الورود
مــــــشــــرفة
مــــــشــــرفة
avatar

الهواية :
المهنة :
المزاج :
الدولة :
الاوسمة :
انثى عدد المساهمات : 432
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
mms :

مُساهمةموضوع: رد: مازال الليل يعاندنى الجزء الخامس والسادس   الإثنين يناير 11, 2010 1:32 am








(̅_̅_̅_̅(̅_̅_̅_̅_̅_̅_̅ توقيعى اللى تحت دة _̅_̅_̅_̅()ڪے :








همــــس الورود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
golden eyes
نــائـبة الـمديـر العام
نــائـبة الـمديـر العام
avatar

الهواية :
المهنة :
المزاج :
الدولة :
الاوسمة :
انثى القرد العذراء عدد المساهمات : 2045
تاريخ التسجيل : 07/12/2009
العمر : 24
mms :

مُساهمةموضوع: رد: مازال الليل يعاندنى الجزء الخامس والسادس   الثلاثاء يناير 12, 2010 2:33 am










(̅_̅_̅_̅(̅_̅_̅_̅_̅_̅_̅ توقيعى اللى تحت دة _̅_̅_̅_̅()ڪے :






ShOSho



و
تبقى لغة العيون سراً لايعرفه أحد ولايفصح عنه لسان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مازال الليل يعاندنى الجزء الخامس والسادس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
•·.·`¯°·.·• (حـيــاه ســعــيــدة) •·.·°¯`·.·• :: المنتدى الادبى :: القصص والروايات-
انتقل الى: